الإثنين , 22 أكتوبر 2018
الرئيسية / إستراتيجيات الفوركس

إستراتيجيات الفوركس

استراتيجيات الفوركس للمبتدئين

تتضمن تلك الدورة 5 استراتيجيات تم تطويرها بواسطة أحد متداولي الفوركس المحترفين والذي يمتلك خبرة في التداول بتلك الأسواق تزيد عن خمسة سنوات. أولاً وقبل كل شيء، دعنا نشرح كيفية تطوير استراتيجيات التداول هنا في. الخطوة الأولى هي تحديد ما الذي نريده وكيفية تحقيق ذلك. قد يتأتى ذلك إما من خلال إستراتيجية للأسواق العرضية أو إستراتيجية لتتبع الاتجاه ثم نقوم باختيار الأدوات (المؤشرات) الصحيحة لتحقيق تلك النتائج المرجوة. نحتاج بعد ذلك إلى اختيار الأُطر الزمنية المثلى بالنسبة للإستراتيجية ثم نسعى لتعظيم الأرباح المحتملة من خلال تطويع مُعلمات المؤشرات التي نستخدمها.

يسمح لنا ذلك بالحصول على أفضل نقاط الدخول وأكبر الأرباح المحتملة من كل إشارة تعطيها أياً من تلك الإستراتيجيات الخمسة المشار إليها. تم إجراء اختبار الأداء السابق على كل إستراتيجية باستخدام بيانات حقيقية لحركة السعر في الماضي مع تطبيقها على 3 أزواج عملات رئيسية على الأقل وبفترة تجربة لا تقل عن 3 أشهر كحد أدنى.

 

لماذا يعتبر اختبار الأداء السابق لاستراتيجيات الفوركس أمراً بالغ الأهمية؟

 يعتبر اختبار الأداء السابق (Back testing) الخطوة الأكثر أهمية عند إنشاء نظام أو إستراتيجية آلية للمتاجرة. دعنا نُلقي سوياً نظرة على الخطوات المتبعة في إنشاء تلك الاستراتيجيات.

أولاً وقبل كل شيء نقوم بإنشاء القواعد التي ستعمل وفقاً لها المؤشرات التي قررنا اختيارها. ننظر بعد ذلك إلى الإشارات التي يعطيها نظام التداول الجديد في الوقت الحقيقي، وهو ما يطلق عليه اختبار الأداء الفوري. وبعد تطويع القواعد بالشكل الذي يتيح للإستراتيجية توليد إشارات التداول على النحو المرغوب سنحتاج إلى معرفة الكيفية التي كانت ستعمل بها تلك القواعد في السابق. وهو ما يطلق عليه اختبار الأداء السباق أو الباك تست.

وبدون إجراء اختبار حقيقي لنتائج الأداء السابق ستقتصر الفائدة على عرض قواعد نعتقد أنها تحقق أرباح ولكن دون أي بيانات حقيقية يمكن أن تدعم إدعاءاتنا. وبعد إتمام اختبار الأداء السابق نصبح على دراية كاملة بالمعدل الحقيقي للصفقات الرابحة، بالإضافة إلى سلوك الإستراتيجية في فترات التراجع، وأثناء الأحداث ذات التأثير الكبير على السوق بل وحتى معرفة أزواج العملات التي تحقق أفضل نتائج مع الإستراتيجية.

  • لماذا ينبغي أن نثق في تلك الإستراتيجيات لتداول الفوركس والمؤشرات المخصصة؟

يمكن لأي شخص أن يأتي بإستراتيجية بمجرد استخدام 3 أو 4 مؤشرات، الجميع يمكنه القيام بذلك حرفياً. المعضلة الحقيقية هنا تتعلق بالتوصل إلى إستراتيجية ذات دلالات منطقية، والتي لا يقتصر فيها دور المؤشرات على توليد إشارات للبيع أو للشراء بل تتحرك لإنجاز غرض معين.

أخذنا وقت كافي في تطوير تلك الاستراتيجيات، كما قمنا باختبارها بتنويعات مختلفة من المؤشرات والمُعلمات كي نتمكن من إيجاد الأفضل من بينها لإنتاج الإشارات التي نبحث عنها. ولدينا البيانات التي تدعم ما نقوله.

تتباين كل إستراتيجية من تلك الإستراتيجيات حيث تخدم كل منها غرض معين في مختلف أوضاع السوق وأنماط التداول.

  • كيف يمكنني اختيار إستراتيجية الفوركس المناسبة لي؟

يتشابه اختيار إستراتيجية التداول مع انتقاء اللون المناسب لسيارتك. أنتَ على دراية بالغرض من اقتناء السيارة وهو الوصول إلى وجهتك بشكل أسرع، وبالتالي يتبقى عليك اختيار السيارة التي تشعر بالراحة معها وتُلاءم أسلوب حياتك. تتشابه المتاجرة مع أنظمة التداول شبه الآلية أو المؤتمتة بالكامل مع الفكرة السابقة. فأنتَ تُدرك على وجه اليقين رغبتك في تحقيق الربح من الأسواق المالية؛ وبالتالي يتبقى عليك معرفة كيفية تحقيق ذلك. قد تستخدم لهذا الغرض إستراتيجيات تَتبُع الاتجاه، أو ربما تفضل استخدام إستراتيجيات الانعكاس، وأياً كان ما تفضله فلدينا الإستراتيجية الملائمة لك.

ننصحك بالاطلاع على كل إستراتيجية واختبارها بنفسك. ستكون قادراً بعد ذلك على معرفة الإستراتيجية التي تشعر براحة أكبر في التعامل معها، أو ما هي الإستراتيجية التي تبدو أكثر منطقية بالنسبة لك، وأيضاً تلك التي ستمكنك من تحقيق الربح على المدى الطويل.

قبل البدء في تلك الدروس نعتقد أنه من الضروري معرفة المنطق وراء كل إستراتيجية من تلك الإستراتيجيات.

إستراتيجية نقاط البيفوت لتداول الفوركس

تم تطوير تلك الإستراتيجية كي تُلاءم أسلوب التجارة اليومية فقط. وهي تهدف إلى تحقيق الربح من انعكاسات السعر عند مناطق للدعم والمقاومة يتم تحديدها بدقة كبيرة. تعتبر تلك الإستراتيجية مثالية بالنسبة للمتداولين الذين لا يرغبون في قضاء وقت طويل في التداول ويبحثون عن الاستفادة والربح من التحركات اليومية السريعة.

إستراتيجية الفوركس للمبتدئين 3MA و PSAR

تنتج تلك الإستراتيجية إشارات للتداول في كافة ظروف السوق وعلى أي من صكوك التداول المتاحة. وهي عبارة عن نظام بسيط للتوقف والانعكاس سيسمح لك بالربح من التصحيحات والانعكاسات السعرية في أي وقت من جلسة التداول.

نظام سحابة إيشيموكو

تم تطوير نظام سحابة إيشيموكو لتعظيم ربحية واحدة من أكثر المؤشرات شيوعاً في استخدامها: سحابة إيشيموكو. تعتمد الإشارات التي تنتجها تلك الإستراتيجية على الإطار الزمني الذي تستخدمه في التداول. نعتقد أن الإشارات على مخططات الساعة واليومي هي الأكثر فعالية ويمكنها أن تحقق أعلى معدل للصفقات الرابحة.

نظام تتبع الاتجاه الفائق في تجارة الفوركس

وراء كل متداول عظيم نظام جيد لتتبع الاتجاه. تم تطوير هذا النظام لكي يُستخدم بواسطة أي متداول. حيث يمكن للمتداولين المبتدئين وذوي الخبرة إيجاد أفضل الاتجاهات والحصول على نقاط دخول ممتازة للاستفادة من التحركات الكبرى في السوق.

نظام كسر قناة دونكان

هل تعلم مدى صعوبة فتح صفقة بمجرد بدء السوق في التحرك؟ هل يخالجك الشعور بأنك تترك أموال على الطاولة لأنك لم تتمكن من فتح تلك الصفقة؟ نحن نعلم جيداً هذا الشعور ولهذا قمنا بتطوير تلك الإستراتيجية التي تركز على مفهومي الزخم والاختراقات السعرية.

ستحصل من خلال نظام قناة دونكان على إشارات للتداول في كل مرة تتزايد فيها أحجام التداول في السوق بالشكل الذي يؤدي إلى كسر نطاقات السعر، أو القيعان أو القمم السابقة، وهو ما سيمنحك نقاط دخول ممتازة لتحقق أرباح سريعة استناداً إلى التحركات اليومية. يمكن أيضاً استخدام تلك الإستراتيجية كنظام لمتاجرة السوينج ولكننا نعتقد أنها ستحقق نتائج أفضل على الأُطر الزمنية الصغيرة.

  

10 أفضل إستراتيجيات في فوركس

عندما يتعلق الأمر باستراتيجيات فوركس، بشكل عام، عندما يكون من المهم العثور على استراتيجية فوركس مختبره و مجربة، يكون من المهم كذلك العثور على استراتيجية مناسبة بالنسبة لك.

 

أداء بعض الإستراتيجيات أفضل في أسواق معينة مقارنة بغيرها، ولذلك من المهم أن تقوم بالبحث والتحقق. فيما يلي، سوف نلقي نظرة على عشرة من أفضل استراتيجيات فوركس:

  1. .تداول Bladerunner –هذه استراتيجية تقاطع معدلات متحركة وهي من استراتيجيات فوركس الشائعة. هذه  الاستراتيجية مناسبة لجميع أزواج العملات وجميع الأطر الزمنية.
  1. تداول نقاط فيبوناتشي المحورية اليوميةهذه الاستراتيجية تمزج تراجعات وامتدادات فيبوناتشي مع جميع الأطر  الزمنية، من المحاور اليومية والأسبوعية والشهرية والسنوية.
  1. تداول ستوشاستيك فوركس المزدوجهذه الاستراتيجية تستخدم ستوشاستيك السريع والبطيئ معاً من أجل  الحصول على المناطق حيث تتجه الأسعار، ولكن ممتدة بشكل زائد.
  1. تداول ارتداد شريط بولليهذه الاستراتيجية مثالية للسوق المتراوح وتعمل بشكل جيد تماشياً مع التوصيات  المؤكدة.
  1. تداول تداخل فيبوناتشي في فوركسهذه الاستراتيجية تكون كذلك دقيقة بشكل خاص عندما تستخدم  ممزوجة مع التوصيات المؤكدة.
  1. انعكاس Bladerunner –على عكس استراتيجية Bladerunne، والتي هي استراتيجية تتتبع النمط، فإن استراتيجية انعكاس Bladerunnerr تأخذ المدخلات في حالات حيث انعكاس النمط والسعر يبدأ بالتداول على الجانب الآخر من المعدل المتحرك.
  1. تداول مطرقة لندنهذه الاستراتيجية يمكن أن تستخدم في الوقت الذي قد ينطلق فيه السعر بشكل قوي في  إتجاه معين، أو قد تنعكس بشكل قوي من منطقة دعم أو مقاومة.
  1. تداول “Pop n Stop” –هذه الاستراتيجية تساعدك في تحديد إن كان السعر سوف يستمر في إتجاه معين من  الإختراق أو لا. تعتبر هذه الاستراتيجية مفيدة عندما يرتد السعر إلى الأعلى.
  1. تداول “Drop n Stop” هذه الاستراتيجية هي عكس الاستراتيجية السابقة و تعمل على تداول الاختراقات القوية  إلى الأسفل.
  1. التداول بكسور فوركسهذه ليست مجرد استراتيجية، ولكنها طريقة فهم للتداول. تنظر إلى ما يقوم به السعر  ولماذا، بالإضافة إلى من يتسبب بتحريك السوق.

عندما تقوم باختيار الاستراتيجية، أنت بحاجة إلى فحصها بشكل دقيق من أجل فهمها و التأكد من أنها سوف تحقق النتائج التي ترغب بها. قم ببعض البحث نحو فهم استراتيجيات فوركس وسوف تزيد من فرص تحقيق النجاح.