الإثنين , 22 أكتوبر 2018
الرئيسية / اخبار عالمية / عضو بالفيدرالي: الحرب التجارية تشكل خطر كبير على الاقتصاد العالمي
Bandeiras dos Estados Unidos e da China são ajustadas antes de coletiva de imprensa em Pequim 05/09/2012 REUTERS/Feng Li/Pool

عضو بالفيدرالي: الحرب التجارية تشكل خطر كبير على الاقتصاد العالمي

قال “نيل كاشكاري” رئيس الاحتياطي الفيدرالي بمدينة “مينابوليس”، إن الصراع بين أكبر قوتين اقتصاديتين بالعالم يشكل خطر على الجميع، محذرًا من التداعيات الاقتصادية السلبية من هذه الحرب التجارية على الاقتصاد الأمريكي، في حال حدوث مواجهة مع دول قوية مثل الصين وكندا.

وأضاف “كاشكاري” أن الولايات المتحدة الأمريكية ربما تتكبد الكثير من الخسائر، وأن الحرب التجارية سيئة جدًا بالنسبة للاقتصادين الأمريكي والعالمي، ولكن في الوقت ذاته يجب التوصل إلى اتفاقيات تجارية عادلة ترضي جميع الأطراف.

يذكر أن الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” قد أعلن فرض رسوم جمركية على واردات أمريكا من الصلب والألومنيوم، بنسبة 25% و10% على التوالي، الأمر الذي أثار غضب الكثير من الدول، حيث أعلنت الصين رفضها لهذه الرسوم وطالبت ترامب بالتراجع عنها، وإلا سوف تتخذ عدد من الإجراءات المضادة.

من هنا بدأت الأزمة، حيث رفض “ترامب” الاستجابة إلى مطالب الصين والاتحاد الأوروبي وكندا والمكسيك، وقرر البدء في تطبيق هذه الرسوم، وبالطبع لم تقف هذه الدول مكتوفة الأيدي أمام هذا القرار، حيث أعلنت الصين فرض رسوم جمركية على سلع ومنتجات أمريكية تقدر قيمتها بمليار الدولارات.

ردت الحكومة الأمريكية على الرسوم التي فرضتها الصين على بعض منتجاتها، وأعلنت أنها تعد قائمة جديدة تضم الكثير من السلع والمنتجات الصينية، التي سيتم فرض رسوم إضافية عليها، وردت الصين بالمثل، وحتى الآن مازالت الحرب قائمة بين البلدين.

ومؤخرًا أعلن ترامب مضاعفة الرسوم الجمركية على تركيا، بسبب الأزمة الدبلوماسية القائمة بين البلدين بسبب احتجاز الحكومة التركية للقس الأمريكي المتهم بالجاسوسية، ورفضها الإستجابة لمطالب الإدارة الأمريكية بالإفراج عنه، مما أدى إلى تفاقم الأزمة بينهما.

كما أعلن الاتحاد الأوروبي أنه سيتخذ إجراءات مضادة إذا لم يتراجع “ترامب” عن هذه الرسوم، وذلك بعد أن أجرى العديد من المباحثات مع الإدارة الأمريكية، كما تسبب إنسحاب “دونالد ترامب” من الاتفاق النووي الإيراني المبرم في عام 2015، وإعلان عودة العقوبات الأمريكية على طهران مرة أخرى، إلى زيادة الأزمة بين الولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد الأوروبي.

شاهد أيضاً

السياحة العالمية:دبي تتصدر دول منطقة الشرق الأوسط من حيث عدد الزوار وحجم إنفاقاتهم

قامت منظمة السياحة العالمية بنشر تقريرها السنوي بشأن أداء أسواق السياحة العالمية، والذي أوضحت من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *